:: الدليل الصناعي السوري - حلب حاضرة بصناعتها في ...دمشق::


بحث المقالات

القائمة الفرعية

الأقسام

أسماء المشتركين

القائمة البريدية

اشتراك
إلغاء اشتراك

عداد الزوار



معرض الفيديو

إعلانات

حلب حاضرة بصناعتها في ...دمشق

 حلب حاضرة بصناعتها في ...دمشق


افتتاح مجمع خان الحرير بالصالحية في دمشق لبيع منتجات معامل الالبسة في حلب

افتتح مساء اليوم في منطقة الصالحية في دمشق مجمع خان الحرير على مساحة 400 مترا مربعا لبيع منتجات المعامل في حلب من جميع أنواع الألبسة الولادية والنسائية والرجالية وذلك برعاية وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبدالله الغربي وفي اطار التعاون و التشارك بين المؤسسة السورية للتجارة وغرفة صناعة حلب .

اوضح الوزير الغربي ان افتتاح مجمع خان الحرير بدمشق بالصالحية في قلب الاسواق بمدينة دمشق لبيع المنتجات من الالبسة و القطنيات هي أول تجربة تحدث بالتنسيق بين المؤسسة السورية للتجارة وغرفة صناعة حلب للبيع من المنتج الى المستهلك مباشرة دون المرور عبر الحلقات الوسيطة سنعممها في كافة المحافظات مبينا أن الاسعار معقولة جدا مع حسم يصل 25 بالمئة على سعر جملة الجملة و بجودة ونوعية ممتازة وهي نفسها الموجودة في الاسواق و لكن بسعر اقل.

و أشار الوزير الغربي انه مع افتتاح طابقين من المجمع لصناعيي الألبسة من حلب فان الطابقين الاخرين من المجمع بانتظار الصناعيين من كافة المحافظات ليعرضوا منتجاتهم في هذا المجمع باسعار جملة الجملة متمنيا ان تهم هذه التجربة كافة محافظات القطر وكافة المناطق ليساهم الصناعيين في عملية التدخل الايجابي في مجال للألبسة. 

و بين الوزير الغربي ان وزارة التجارة الداخلية و حماية المستهلك انه بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء تقوم بتجهيز صالة في حلب مساحتها 3 الاف متر مربع للصناعيين و الحرفيين لعرض منتجاتهم من خلالها و بشكل مباشر منوها بالجودة التي تتمتع بها منتجات المصانع الحلبية و التي تضاهي المنتجات الاجنبية و قال ...هاهي حلب التي تعود الى الألق من جديد.

من جهته رئيس اتحاد غرفة الصناعة السورية و رئيس غرفة صناعة حلب المهندس فارس الشهابي أشار إلى تعاون الحكومة ووزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والمؤسسة السورية للتجارة مع الصناعيين و مبادرتهم و لهذا المجمع و التي قامت غرفة صناعة حلب بتبنيها لفتح هذا المجمع واعتباره متجر من المنتج الى المستهلك بهدف مساعدة الاخوة المواطنين على تامين احتياجاتهم من الألبسة الأساسية بأسعار تشجيعية مناسبة ومساعدة المنتجين الذين عانوا من الارهاب على مدى ست سنوات و بأحلك الظروف بتصريف منتجاتهم,

وأكد الشهابي على ان اتحاد غرف صناعة يشجع على تعميم هذه التجربة لكل الغرف الصناعية و في كل المحافظات ونتمنى من كل الصناعيين في كل المحافظات ان يفتحوا متاجر لهم في محافظات اخرى للبيع المباشر و هذا ما يحقق التنافسية في السوق لصالح المواطن لانها تنافسا بالاسعار مع الحفاظ على الجودة العالية ونتمنى هذه التجربة ان تنجح لتكون نموذجا يحتذى به لتعميمها في كل المناطق الأخرى.